الأربعاء , 26 يونيو 2019

حركة حماس تنفى تورطها بأى أعمال تخريبية بمصر..«نقتال العدو الصهيونى فقط»

قال قيادي في حركة المقاومة الإسلامية (حماس) إن حركته لن تدخل بمواجهة عسكرية مع أي جيش باستثناء الجيش الإسرائيلي.
وأضاف القيادي في “حماس″ صلاح البردويل، خلال ندوة سياسية نظمتها حركته في مدينة دير البلح وسط القطاع، مساء اليوم الجمعة، بعنوان “القسام مش إرهاب” أن “القطاع سيظل البوابة الشرقية الآمنة لمصر، ولن تكون غزة وحماس في أي مواجهة مع جيش إلا الجيش الإسرائيلي”.
وجدد البردويل نفيه تدخل “حماس″ في الشؤون الداخلية لمصر، مشددا على رفض اتهامات بعض وسائل الإعلام المصرية بضلوع كتائب القسام بتنفيذ هجمات في سيناء.
وقال: إن “هذه الاتهامات تأتي في سياق رغبة الإعلام ومن يقف خلفه لتبرير الفشل الأمني في سيناء من خلال خلق عدو وهمي وتصدير الأزمة الداخلية”.نفت وزارة الداخلية الفلسطينية في قطاع غزة، مساء الجمعة، تسلل أي مسلحين من القطاع تجاه سيناء المصرية.
وقال المتحدث باسم وزارة الداخلية إياد البزم في تصريح وصل مراسل وكالة “الأناضول” للأنباء نسخة منه: “نستنكر ونستهجن استمرار بعض وسائل الإعلام المغرضة بالزج باسم قطاع غزة في الأحداث الدائرة في الأراضي المصرية”.
وأضاف البزم أن “حدود غزة مع مصر آمنة ومستقرة وقوات الأمن الوطني أكدت أن الساعات الماضية لم تشهد أي خرق للحدود وأن التحركات على جانبي الحدود اعتيادية”.
ودعا وسائل الإعلام العربية والمصرية “التي تحاول الزج بغزة في الأحداث المصرية” إلى توخي الدقة في نقل أخبارها.

ونفت حركة “حماس″ أي علاقة لذراعها العسكري كتائب القسام بتنفيذ أي هجمات داخل الأراضي المصرية، وتؤكد بشكل متواصل أن سلاحها لا توجهه إلا لـ”الاحتلال الإسرائيلي”.

شاهد أيضاً

رئيس الأركان يشهد المرحلة الرئيسية للمشروع التكتيكى “باسل 13” بالجيش الثانى

رئيس الأركان يشهد المرحلة الرئيسية للمشروع التكتيكى "باسل 13" بالجيش الثانى