الثلاثاء , 25 يونيو 2019

حركة طلاب الوسط تدين العنف ضد طلاب جامعة النيل


حنان الشربيني

 عبرت حركة طلاب الوسط  ، عن إدانتها  للعمل الغير أخلاقي ضد طلاب جامعة النيل، وأكدت على تضامنها مع حق الطلاب في تقرير مصيرهم بالجامعة، وهو ما لا يتنافس مع دعم الحركة لمشروع “مدينة زويل”، حيث ترى الحركة أنه إضافة هامة وبارقة أمل جديدة للحياة البحثية والعلمية في مصر، شريطها ألا يكون هذا على حساب طلاب ومؤسسات بحثية قائمة بالفعل.

وقامت قوات الأمن بالجيزة صباح أمس بإخلاء  جامعة زويل من الطلاب المعتصمين بها وسلمتها خالية لرئيس الجامعة بعد اعتصامهم لمدة‏20‏ يوما .‏، وذلك تنفيذا لحكم محكمة الجيزة بتسليم مباني الجامعة بمدينة أكتوبر إلي صلاح العزازي رئيس مجلس أمناء مدينة زويل .
وفي أثناء التنفيذ مع قوات الأمن بإشراف اللواء أحمد سالم الناغي مدير أمن الجيزة واللواء محمود فاروق مدير المباحث الجنائية رفض حوالي60 من  أولياء أمور الطلاب المعتصمين بالجامعة الخروج  .

ثم أصدرت وزارة الداخلية بيانًا حول أحداث تنفيذ قرار المحامى العام بتسليم جامعة النيل إلى مدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا، وأكد البيان أن الوزارة تعاملت مع المعترضين بأقصى درجات الحكمة وضبط النفس، مراعاة للمشاعر الإنسانية والمراحل العمرية للطلاب المعتصمين، تنفيذاً لقرار المستشار المحامى العام لنيابات جنوب الجيزة، بتمكين مدير عام مدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا لمبنيين وقطعة أرض محددة المعالم بمدينة الشيخ زايد.

وانتقلت قوات الشرطة بمديرية أمن الجيزة بقيادة اللواء مساعد وزير الداخلية لأمن الجيزة لتأمين التنفيذ الذي يتم بواسطة محضر محكمة الجيزة المختصة، والتقت مع رئيس جامعة النيل وأعضاء هيئة التدريس وفريق المحامين الخاص بالجامعة، وكذا الصادر لصالحهم القرار، وإعلانهم بالقرار ومنطوقه المشمول بالنفاذ بالقوة الجبرية..

 

شاهد أيضاً

رئيس الهيئة العربية للتصنيع من برلين: توقيع 4 اتفاقيات تعاون مع ألمانيا غدا

رئيس الهيئة العربية للتصنيع من برلين: توقيع 4 اتفاقيات تعاون مع ألمانيا غدا