New
الجمعة , 13 ديسمبر 2019

سفير إسرائيل السابق بالقاهرة: المشاكل الداخلية لن تجعل مرسي يلتفت لـ”حماس”

قال إسحاق ليفانون، السفير الإسرائيلي السابق في القاهرة، إن فرحة حركة حماس بقطاع غزة بفوز الرئيس محمد مرسي، ليس لها ما يبررها، مشيرا إلى أنه سرعان ما سيتبين لهذه الحركة أن لدى السلطة المصرية الجديدة جدول أعمال خاص بها في المرحلة المقبلة. وهو الجدول الذي لن يسمح لمرسي بالتواصل مع هذه الجماعة كما تعتقد.

وزعم ليفانون بأن مرسي سيتجه إلى المصالحة والاستقرار، مشيرا إلى أن هذا هو الطريق الذي سيضمن له استمرار تدفق المساعدات الخارجية الأمريكية وتأييد أوروبا والشرعية الدولية العامة له.

وقال: ليفانون إن مرسي سبق وصرح بأنه سيحترم جميع الاتفاقيات الدولية، التي وقعتها مصر بما في ذلك اتفاق السلام مع إسرائيل، مشيرا إلى أنه ينبغي على إسرائيل الانتظار ونرى ما إن كان مرسي سيفي بتعهداته أم لا، في المقابل يتعين على إسرائيل التصرف بحكمة ومسئولية إزاء كل ما يمكن أن يحدث في مصر كما فعلت حتى الآن.

اللافت أن ليفانون أشار إلى أن الكثير ممن أيدوا محمد مرسي في الانتخابات الرئاسية المصرية لم يفعلوا هذا من منطق حبهم له، لكن بدافع خوفهم من عودة رموز نظام الحكم السابق إلى سدة الحكم، مشيرا إلى أن هناك الكثير من المشاكل العويصة، التي ستواجه الرئيس المصري وفي مقدمتها مشكلة الأمن والأوضاع المتدهورة وتراجع السياحة.

شاهد أيضاً

“التعليم” تجرى تعديلات على جدول امتحانات الثانوية بسبب عيد الغطاس

"التعليم" تجرى تعديلات على جدول امتحانات الثانوية بسبب عيد الغطاس