الخميس , 27 يونيو 2019

صفر+ صفر= صفر

الكاتب محمد أمين

قرارات الرئيس الأخيرة، أثبتت أن مصر «وطن نظيف»، قبل بدء الحملة الرئاسية لتنظيف الوطن.. معناها أن مصر «وطن نظيف» من الكفاءات، ومعناها أن قرارات نواب الرئيس ستكون على مستوى رئيس الوزراء الجديد.. حملة تنظيف مصر لا يمكن أن تنقذ الرئيس، بقدر ما كانت تنقذه قرارات الرئيس نفسها.. إليكم الحوار:

– إيه رأيك فى جيوش الإخوان، اللى هتشارك فى حملة «وطن نظيف»؟!

– ثقافة التطوع شىء جميل.. لكن إحنا عاوزين «سيستم» دائم!

– أيوه بس جهدهم مشكور.. إحنا لنا أكل، ولا «بحلقة»؟!

– جهدهم مشكور وسعيهم مشكور.. الخوف كله من «الدولة البديلة»!

– يعنى إيه دولة بديلة؟.. بلاش تكسير فى كل حاجة إيجابية.. هتخربوها؟!

– لأ، أنا كنت عاوز مؤسسات الدولة هى اللى تشتغل.. مش مؤسسات الإخوان!

– فهمتكم.. يعنى تبقى مسؤولية هيئات النظافة وكتائب المرور، ونديهم حافز عمل!

– بالظبط.. إحلال الإخوان النهارده فى النظافة ممكن.. بكرة الإحلال يبقى فى التقيييل؟!

– طيب يعملوا إيه؟.. عاوزين ينقذوا الرئيس.. هكذا يقول الإخوان!

– قرارات الرئيس هى التى تنقذه، وليس فرق الكشافة الإخوانية!

– متهيأ لى قرار تكليف رئيس الوزراء إيجابى!

– متهيألك أنت.. كل واحد وتهيؤاته.. كثيرون صدموا، ومن الإخوان أنفسهم!

– عاوزين إيه؟.. شباب وعلم وطاقة!

– نسيت تقول ودقن؟.. المنصب ده سياسى عاوز خبرة سنين!

– يا جدعان إحنا فى ثورة، افتحوا باب الأمل للناس.. مصر اتغيرت!

– مفيش مانع للأمل.. لكن رئيس بلا خبرة، ورئيس وزراء بلا خبرة؟!

– هوه حر فى اختياره.. واحنا نحاسبه بعد كده، حساباً عسيراً!

– مصر يا صديقى تستاهل أكتر من كده.. مصر مش حقل تجارب!

– حرام عليكم بقى، الراجل بيسابق الزمن.. مش عاجبكم برضه؟!

– العبرة ليست بكثرة العمل.. جودة العمل هى الأصل!

– لا عاجبكم وهوه ساكت، ولا وهوه بيشتغل.. دى ثورة مضادة؟!

– حجة البليد مسح التختة.. يا حبيبى قراراته كلها صادمة!

– ما تبقوش تنتخبوه.. إنت أصلاً ما انتخبتهوش؟!

– لأ مش حكاية انتخابات.. البلد دى مش هنلعب بيها كورة!

– يعنى إيه.. لا مؤاخذة؟!

– يعنى مش هنتفرج.. عاجبك التشكيل الوزارى.. عاجبك طريقة اختيار الوزراء!

– ما لها؟!.. فيها إيه؟!.. الوزارة اتشكلت فى أيام؟!

– حاسس إن مصر مش هيه دى.. فين خبرة رجال الدولة؟!

– إحنا بنبدأ على نضافة.. دى ثورة يا مولانا، افهموا بقى؟!

– مصر لم تبدأ مع الثورة.. دى عمرها سبعة آلاف سنة «حكومات»!

– (يتلعثم) أيوه.. ما احنا هنصلح كل حاجة!

– قرارات الرئيس مرسى، أثبتت أننا وطن نظيف من الكفاءات(!)

– ما بناخدش غير التريقة.. الرئيس مرة، ورئيس الوزراء ألف مرة!

– ولسه يا حبيبى، لما يعين نواب الرئيس.. لسه هتكمل؟!

– هوه ممكن يكونوا من النوعية دى؟.. تفتكر؟!

– بكرة تشوف.. المنهج واحد.. صفر+ صفر = صفر(!)

شاهد أيضاً

المستشار هاني أبو جلالة يكتب.. التعديلات للشباب قوة ناعمة

المستشار هاني أبو جلالة يكتب.. التعديلات للشباب قوة ناعمة