New
السبت , 7 ديسمبر 2019

مرسي: لن أقبل فرض زي محدد على المرأة .. ولا عرقلة للقطاع الخاص

أكد الرئيس المنتخب الدكتور محمد مرسي وقوفه إلى جوار الحريات العامة وحقوق الإنسان والديمقراطية، مشيرا إلى أنه يتعجب من مخاوف بعض فئات المجتمع من التراجع عن ضمان الحريات العامة.

وأشار -في لقائه مع رؤساء تحرير الصحف القومية والحزبية والخاصة وكبار الكتاب- إلى أنه يضمن -باعتباره رئيس الجمهورية- حقوق المرأة في العمل وارتداء الزي الذي يتوافق مع قناعاتها، وقال “كيف يتصور البعض أنني أقبل فرض زي معين على النساء في مصر”، وطالب الجميع باستبعاد المخاوف التي يرددها البعض حول انتقاص حريات المرأة، وتقليص حرية الرأي والتعبير، مؤكدا أنه ليس من المقبول أن نفرض على ما يتراوح بين 5 إلى 6 ملايين امرأة الجلوس في البيت، مضيفا أنهن قوة مهمة في سوق العمل.

وقال مرسي: “17 مليون مواطن في مصر يعيشون على العمل في القطاع الخاص، فكيف يتحدث البعض عن إمكانية عرقلة هذا القطاع والذي يمثل النسبة الأكبر من الناتج القومي”، وتعهد مرسي خلال لقائه بحماية الاستثمارات والحريات والحقوق العامة لكافة المواطنين.

شاهد أيضاً

قرار جمهوري بالتجديد لمحافظ البنك المركزى طارق عامر

التجديد لمحافظ البنك المركزى طارق عامر