الجمعة , 20 سبتمبر 2019

مصر تؤكد أهمية وضع خطة عمل لتسوية عادلة للقضية الفلسطينية

وزير-الخارجية-المصري-سامح-شكري-300x200

 

شاركت مصر  في اجتماع لجنة الرباعية الدولية المعنية بمتابعة تنفيذ خارطة الطريق إلى السلام وتنفيذ حل الدولتين وفقاً لقرار مجلس الأمن رقم 1515، ,ترأس السيد سامح شكري وزير الخارجية وفد مصر في الاجتماع.

وتأتى مشاركة مصر بناء على دعوة وجهتها الرباعية الدولية إلى ثلاث دول عربية هي مصر والأردن والسعودية، بالإضافة إلى الجامعة العربية والدول دائمة العضوية بمجلس الأمن وعدد من الدول الأخرى، للتشاور حول سبل تفعيل عملية السلام والتعامل مع التحديات التي تواجه جهود السلام بين الجانبين الفلسطيني والاسرائيلى.
وفى تصريح للمستشار أحمد أبو زيد المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، أشار إلى أن البيان الذي ألقاه وزير الخارجية في الاجتماع أكد على مجموعة من العناصر التي ترى مصر ضرورة أن تركز الرباعية الدولية على تبنيها كي تتمكن من أداء المهمة التي أنشئت لتنفيذها منذ 13 عاماً وفقاً لقرار مجلس الأمن رقم 1515، وهى متابعة تنفيذ خارطة الطريق وصولاً إلى تنفيذ حل الدولتين الفلسطينية والإسرائيلية اللتان تعيشان إلى جوار بعضهما البعض في سلام. وقد أعرب البيان الذي ألقاه وزير الخارجية عن أسف مصر لعدم تمكن الرباعية الدولية من تحقيق هذا الهدف، الأمر الذي افقدها الكثير من المصداقية في قدرتها على الإسهام الايجابي في دفع جهود السلام، وتحقيق طموحات الشعب الفلسطيني في إنشاء دولته المستقلة على كامل أراضيه، الأمر الذي يقتضى من الرباعية الدولية أن تضع تصوراً واضحاً وخطة عمل محكمة وفقاً لإطار زمني من اجل التوصل إلى تسوية عادلة وشاملة ونهائية للصراع الفلسطيني الاسرائيلى.
وأضاف المتحدث باسم وزارة الخارجية، بأن مصر حرصت خلال الاجتماع على الالتزام بالموقف العربي الموحد الذي تم الاتفاق عليه في الاجتماع التنسيقى الذي استضافته بعثة مصر الدائمة لدى الأمم المتحدة بمشاركة وزراء الخارجية العرب المدعوين لاجتماع الرباعية في اليوم السابق للاجتماع، والذي أكد على ضرورة التحذير من خطورة استمرار الانتهاكات الإسرائيلية للمسجد الأقصى والمقدسات الدينية في فلسطين، وضرورة الوقف الفوري لعمليات الاستيطان ومحاولات تغير الوضع القائم في مدينة القدس.
كما أوضح المتحدث الرسمي للخارجية، أن الوزير سامح شكري أكد خلال الاجتماع على ضرورة تنفيذ ما تم إقراره في اجتماع الرباعية الدولية في ميونخ منذ فترة، بشأن إقرار مبدأ التشاور بين الرباعية والدول العربية المعنية بالعملية السلمية حول ما يمكن القيام به لتسوية القضية الفلسطينية، مشيراً إلى أن التحديات الحالية تؤكد أهمية تفعيل هذا القرار في أسرع وقت.
وفى نهاية تصريحاته أشار المستشار أحمد أبو زيد، إلى أن الجانب المصري أكد ايضاً على ضرورة أن تركز الرباعية الدولية جهودها فى المرحلة الحالية على تفعيل إجراءات فورية لبناء الثقة بين الجانبين الفلسطيني والاسرائيلى، والتي يأتى في مقدمتها وقف الاستيطان وتنفيذ الاتفاقيات الموقعة بالفعل بين الفلسطينيين والاسرائليين، وضمان حرية الحركة للفلسطينيين داخل أراضيهم، بالإضافة إلى وقف الإجراءات التي تقوم بها إسرائيل لتغيير الوضع بالمسجد الاقصى، معتبراً أن نجاح الرباعية في تحقيق ذلك كله هو المؤشر الوحيد على قدرتها على تنفيذ الولاية الممنوحة لها من مجلس الأمن.

شاهد أيضاً

سمية الألفى : فاروق الفيشاوي راح عند ربنا اللى أحن عليه من السرطان

سمية الألفى باكية: فاروق الفيشاوي راح عند ربنا اللى أحن عليه من السرطان