السبت , 24 أغسطس 2019

نائب كويتي : أصول “مرسي” تعود إلى قبيلة عنترة بن شداد

أكد نائب كويتي سابق أن محمد مرسي، مرشح حزب الحرية والعدالة الذراع السياسي لجماعة الإخوان المسلمون، لمنصب رئيس الجمهورية، تعود أصوله إلى شبه الجزيرة العربية والكويت.

وقال عضو الأمانة العامة للحركة الدستورية الإسلامية وأمين عام منظمة “عبس” والنائب الأسبق مبارك الدويلة: إن محمد مرسي من قبيلة “الرشايدة”، بحسب ما ذكرته جريدة الوطن الكويتية اليوم.

يذكر أن قبيلة “الرشايدة” تعد من أكبر القبائل العربية في الجزيرة العربية، ولهم حضور كبير في الكويت بشكل خاص، حيث يمثل القبيلة 4 نواب سواء في المجلس الذي أبطل أو العائد، بالإضافة إلى وزير الإسكان شعيب المويزري الذي قدم استقالته قبل يومين.

في هذا الصدد، قال المؤرخ الكويتي عادل الرشيدي لـ”العربية.نت” إن قبيلة الرشايدة يعود نسبها إلى “بني عبس” كما هو مؤرخ، مبينا أن هجرات كبيرة قام بها أبناء القبيلة إلى مشارق الأرض ومغاربها، وبخاصة إلى إفريقيا، حيث استوطنت مجموعات كبيرة في مصر والسودان أو ما يطلق عليها وادي النيل.

أكد الرشيدي أن هناك ما يقرب من 200 ألف من أبناء القبيلة ممن هاجروا إلى وادي النيل، نصفهم يعيشون في مصر كمواطنين، حيث إن هجراتهم كانت قديمة جدا.

كان مبارك الدويلة قد أكد أن أكثر من 100 ألف “رشيدي” أعطوا صوتهم لابنهم محمد مرسي.

الجدير بالذكر أن قبيلة الرشايدة في الكويت، قامت بتأسيس منظمة بني عبس العالمية، وتم من خلالها إنشاء مقر في الكويت وتضم جميع أبناء قبيلة بني عبس في جميع دول العالم الإسلامي.

ويتوافد عشرات الآلاف من أبناء القبيلة سنويا إلى الكويت لتقوية الأواصر والاحتفال السنوي بأبناء بني عبس العريقة.

من جهته، قال عادل الرشيدي إن محمد مرسي يعود من فخذ العياط الرشيدي، وهو ما يؤكد أنه من بني عبس التي اشتهرت في الجاهلية كقبيلة كبيرة في الجزيرة وأشهر فرسانها الشاعر عنترة بن شداد.

شاهد أيضاً

رئيس الوزراء يصدر اللائحة التنفيذية لقانون الهيئة الوطنية للصحافة

رئيس الوزراء يصدر اللائحة التنفيذية لقانون الهيئة الوطنية للصحافة