الثلاثاء , 20 أغسطس 2019

ناشط من “جرين بيس” يعلق نفسه في برج إيفل

741

قام ناشط من منظمة “السلام الأخضر” (جرين بيس) في فرنسا صباح اليوم السبت، بتعليق نفسه في خيمة بالطابق الثانى من برج إيفل، للمطالبة بالإفراج عن 30 من أعضاء المنظمة والمحتجزين حاليا بروسيا.

وعلق لافتة كتب عليها باللغة الإنجليزية “حرروا الثلاثين شخصا بالقطب الشمالى” و”النشطاء بالسجن، والمناخ في خطر”.

وفى وقت لاحق..لحق ناشط آخر به مؤكدا أن هذا العمل يعد رسالة إلى الحكومة الفرنسية لكى تبذل كل جهد من أجل إطلاق سراح 28 ناشطا وصحفيين اثنين.

وقال: “إننا نطالب رئيس الوزراء جون مارك ايرولت الذي سيقوم بزيارة إلى روسيا هذا الأسبوع بوضع مشكلة احتجاز نشطاء “جرين بيس” على جدول أعمالة خلال المحادثات مع المسئولين الروسيين”.

وقال شهود عيان أن الناشطين الإثنين تسلقا إلى برج إيفل قبل فتح أبوابه من خلال سلم خارجى.

ورفضت محكمة روسية أمس الأول الخميس الإفراج بكفالة عن ثلاثة نشطاء كانوا على متن سفينة تابعة لمنظمة السلام الأخضر “جرين بيس”، ونظموا احتجاجا في عرض البحر ضد التنقيب عن النفط في القطب الشمالى، وهذا يعنى رفض طلبات الاستئناف المقدمة من جميع أفراد طاقم السفينة البالغ عددهم30.

وجاءت هذه القرارات بالرغم من الالتماسات التي قدمها المحامون لإطلاق سراح المتهمين، بعد أن قال محققون يوم أمس الأربعاء إنهم أسقطوا تهم القرصنة ضد الثلاثين ناشطًا الذين احتجزوا جميعا لأكثر من شهر.

وخففت الاتهامات لتقتصر على تهمة إحداث فوضى وأضرار بالممتلكات العامة، وهى تهمة تصل عقوبتها إلى السجن لمدة سبع سنوات بدلا من تهمة القرصنة التي تصل عقوبتها إلى السجن لمدة 15 سنة.

شاهد أيضاً

ترامب انسحب من الصفقة النووية الإيرانية نكاية فى أوباما

ترامب انسحب من الصفقة النووية الإيرانية نكاية فى أوباما