الثلاثاء , 26 مارس 2019

نور فرحات: يوجد تقصير من مصر بعد الكاريكاتير السىء للرسول

محمد نور فرحات

سالى خضر

أكد الفقيه الدستورى محمد نور فرحات، فى مداخلة هاتفية مع الإعلامية لميس الحديدى، فى برنامج هنا العاصمة على CBC، أن هناك تقصيراً قانونياً من جانب الدوائر العربية، ومنها مصر، بعد الكاريكاتير السىء للرسول، صلى الله عليه وسلم، وتقاعسها عن تقديم مشروع قانون ضد ازدراء الأديان، وتم صرف النظر عنه.

وأضاف الدكتور مصطفى كامل السيد، أستاذ العلوم السياسية، أن كل الأطراف أخفقت فى إدارة هذه الأزمة الاعتداء على السفارة الأمريكية بالقاهرة، موضحاً أنه يحب أن يتسم رد الفعل بالسرعة والفاعلية، قائلا، إن سياسة مصر لم تتضح حتى الآن فى العلاقات الخارجية، ونصح بإحاطة الرئيس بأكثر من مستشار للرئيس للسياسة الخارجية، وقال إن مصر خسرت خسارة كبيرة وحقق ما كان يريده صناع الفيلم.

وأضاف محمد فايز، الباحث فى مركز الدراسات الاستراتيجية بالأهرام، أن القوى السياسية وغياب واضح لمؤسسة الرئاسة هو السبب فى الأزمة، لأن غياب رؤية الدولة للحدث أدى إلى تعبئة الشارع من خلال فتاوى من قوى إسلامية متشددة فى مصر ودول أخرى، وكذلك خلق مناخ مهيأ لتصاعد الأزمة بهذا الشكل. وقال إن موقف جماعة الإخوان جاء له حسابات لها علاقة وثيقة بالانتخابات المقبلة.

أما الدكتور وليد الحداد، منسق لجنة العلاقات الدولية داخل حزب الحرية والعدالة، فرفض اتهام الإخوان وحزب الحرية والعدالة، بتعبئة الشارع، ولكن الربط بين المصلحة الوطنية والتعاطى مع هذه الاحتجاجات كان هدفا رئيسيا أثناء إدارة مؤسسة الرئاسة والحكومة لهذه الأزمة، وقال إن الفيلم أثر أيضاً على الولايات المتحدة ليس فى مصر فقط بل فى دول أخرى.

شاهد أيضاً

رعب في ضيافة الكومي علي صدي البلد

رعب في ضيافة الكومي علي صدي البلد