الجمعة , 19 أبريل 2019

وزير البترول يضع خطة تنتهى خلال ثلاثة أشهر لتطوير أداء قطاع البترول


أكد المهندس أسامة كمال، وزير البترول والثروة المعدنية، أنه يتم حالياً إعداد خطة شاملة يتم الانتهاء منها خلال ثلاثة أشهر، لإدارة قطاع البترول لمدة ثلاث سنوات قادمة، محددة الأهداف والآليات اللازمة لتنفيذها.

وشدد الوزير، خلال لقائه مع رؤساء شركات البترول القطاع العام والمشترك والاستثمارى، بحضور رؤساء الهيئات والشركات القابضة ووكلاء أول الوزارة، على أهمية قيام الشركات بتقديم الأفكار والآراء التى تستهدف تطوير الأداء بصفة مستمرة، ودراسة مدى إمكانية تطبيقها بما يعود بالنفع على قطاع البترول والدولة.

وأشار كمال إلى أهمية وجود معايير واضحة لاختيار القيادات، تتمثل فى الخبرة الفنية الحقيقية والكفاءة فى العمل والإعداد الإدارى الجيد، فضلاً عن نظافة اليد، مستمعاً فى حوار مفتوح إلى آراء وأفكار رؤساء الشركات والأوضاع فى الشركات وخطط العمل والصعوبات والمشاكل التى تواجهها.

وأكد كمال على الدور المهم الذى يؤديه قطاع البترول فى توفير الطاقة لكافة القطاعات المستهلكة فى الدولة، والتحديات التى يواجهها القطاع لتلبية هذه الاحتياجات، فى ظل الزيادة المطردة فى معدلات الاستهلاك، وتحمل قيمة دعم المنتجات البترولية، لافتاً إلى أهمية وجوب إعادة النظر فى منظومة الطاقة الحالية لوقف إهدار الموارد الطبيعية والعمل على تحقيق أقصى استفادة من القيمة المضافة لهذه الثروات لصالح المواطن والاقتصاد المصرى.

واستعرض الوزير منظومة العمل البترولى داخل الشركات والخطوط العريضة التى تأتى فى إطار تكليفات رئيس الجمهورية للحكومة، وإعداد مجموعة من محاور العمل بأوقات محددة لتسهيل قياس الأداء وتقييمــه.

وأكد كمال على أهمية تحقيق الاستقرار داخل شركات قطاع البترول، واستمرار التواصل والتفاعل الإيجابى بين العاملين والإدارة، من أجل زيادة معدلات الإنتاج واستمرار جذب الاستثمارات المرتبطة بتحقيق الاستقرار.

شاهد أيضاً

أسعار الذهب ترتفع عالميًا لليوم الثاني مع انخفاض الدولار

أسعار الذهب ترتفع عالميًا لليوم الثاني مع انخفاض الدولار