الثلاثاء , 18 يونيو 2019

وزير الداخلية يكلف بالتصدي لجرائم التحرش وسرقة التيار الكهربائي

قال اللواء محمد إبراهيم وزير الداخلية، أن قدرة الجهاز الأمنى ومحددات نجاح أداءه يقاس بكم ونوع المعلومات المتوفرة حول المخططات والأنشطة الإجرامية والضاره بأمن المجتمع وأمان المواطنين.

وشدد خلال اجتماعه مع مديرى إدارات البحث الجنائى ومفتشى قطاعات الأمن الوطنى والتفتيش والرقابة ومصلحة الأمن العام بمديريات الأمن، الأحد، على أن الهدف الأساسى للأجهزة الأمنية هو ضبط الجريمة ووأدها قبل إرتكابها وإحباط أى سلوك إجرامى يشكل تهديداً لأمن المجتمع.

وأكد الوزير على إحترام رجال الشرطة لنصوص وروح القانون فى كافة المهام الموكلة لهم وحماية الحقوق والحريات، والتزامهم بحسن معاملة المواطنين حال أداء المهام بالأكمنة ونقاط التفتيش والتعامل مع الجمهور بشكل يومى ، والقيم الأخلاقية الحاكمة لعملهم وترسيخ فكرة التعامل مع المخالفين بالقانون ، دون تجاوز مع مراعاة البعد الإنسانى أثناء تنفيذ القانون.

وناقش الوزير خلال الإجتماع تطوير منظومة الأمن الجنائى من خلال تكثيف التواجد الأمنى بأسلوب غير تقليدى بالشارع والتوسع فى الحملات الأمنية المكبرة وتوجيه الضربات الإستباقية للبؤر الإرهابية والإجرامية، مؤكداً على ضرورة الاحتفاظ برؤية أمنية شاملة للتحديات الحالية والمستقبلية وإعتماد خطط أمنية تتوافق وتلك التحديات لمواجهة الظواهر السلبية التى يشهدها المجتمع مؤخراً ومنها جرائم التحرش وسرقة التيار الكهربائى وتهريب المواد التموينية.

شاهد أيضاً

السكة الحديد: لا تعديل بمواعيد القطارات خلال بطولة الأمم الأفريقية

السكة الحديد: لا تعديل بمواعيد القطارات خلال بطولة الأمم الأفريقية