New
السبت , 7 ديسمبر 2019

«يديعوت أحرونوت»: إسرائيل تقيم مستوطنات بطول الحدود مع مصر الصيف المقبل


أعلن رئيس هيئة العمليات بالحركة الكيبوتسية الإسرائيلية، يوئيل ميرشاك، عن نيته إقامة مستوطنات على طول الحدود المصرية- الإسرائيلية التي تصل إلى 250 كيلومترا تقريبًا، ابتداء من الصيف المقبل.

وتضم الحركة الكيبوتسية الإسرائيلية مئات المستوطنات الزراعية والكيبوتسات التي مثلت نواة الدولة الإسرائيلية، بعد إنشاء الكيبوتس الأول في فلسطين عام 1909، ويمثل الكيبوتس وحدة إدارية ليس لها مثيل في بقية دول العالم، حيث تعتمد على أعضائها إلى جانب دعم الدولة في تقديم الخدمات التعليمية والإدارية والدينية لكل أعضائها بشكل تعاوني.

وأشارت صحيفة يديعوت أحرونوت إلى أن فكرة إقامة هذه المستوطنات ترجع أيضًا إلى أرنون سوفر، المعين من قبل وزارة الداخلية الإسرائيلية للاهتمام بطالبي اللجوء إلى إسرائيل.

وقالت الصحيفة: عندما التقيا، قبل حوالي ثلاثة أشهر، عرض (ميرشاك) على (سوفر) إقامة معسكر اعتقال طالبي اللجوء في المنطقة المذكورة، لاستخدامها في المستقبل. بعد ثلاث سنوات عندما ينتهي الغرض من هذه المعسكرات من الممكن استخدام بنيتها التحتية لإقامة مستوطنات إسرائيلية جديدة، إلا أن الفكرة تم رفضها لأن الحكومة الإسرائيلية كانت تنوي إقامة هذه المعسكرات بجوار سجن كتسيعوت.

ونقلت الصحيفة عن يوئيل ميرشاك قوله: قبل حوالي شهرين توجهت برسالة للهيئة الأمنية الاجتماعية في وزارة الدفاع، وقدمت الفكرة للمناقشة، وفحصت القوى البشرية وخلصت إلى نتيجة مفادها أنه من الممكن إرسال جنود الناحال لإقامة المستوطنات في هذه المنطقة. لن يأتي إسرائيلي للاستيطان في هذه المنطقة طوعًا. بعد ثلاث أو أربع سنوات. عندما تكون هناك بنية تحتية، ستأتي عائلات وستتحول هذه البؤر إلى مستوطنات.

ونقلت الصحيفة عن رئيس هيئة العمليات بالحركة الكيبوتسية قوله: سيتم عمل البنية التحتية في المنطقة التي نتحدث عنها، وسيكون على مقطورات وزارة الدفاع التحرك ونقل ووضع البؤر الاستيطانية، هكذا سيكون الاستثمار في هذا الشيء ضئيلا للغاية.

وأشارت يديعوت أحرونوت إلى أن جنود الناحال سيكون لديهم العديد من المهام من بينها العمل في المنطقة بالجرارات، وتعليم الأطفال في معسكرات طالبي اللجوء في السنة الأولى.

شاهد أيضاً

قرار جمهوري بالتجديد لمحافظ البنك المركزى طارق عامر

التجديد لمحافظ البنك المركزى طارق عامر